" نجاح تجربة اللاجئين في بلاد الأرز ": قصّة مصوّرة جديدة تجسّد الحياة اليوميّة للاجئين السّورييّن في لبنان

20-01-2020
" نجاح تجربة اللاجئين في بلاد الأرز ": قصّة مصوّرة جديدة تجسّد الحياة اليوميّة للاجئين السّورييّن في لبنان
" نجاح تجربة اللاجئين في بلاد الأرز ": قصّة مصوّرة جديدة تجسّد الحياة اليوميّة…
Copyright: EUTF Syria

عقدت منظّمة الأولويّة الملحّة، أحد شركاء الصّندوق الائتماني الإقليمي للاتحاد الأوروبي للاستجابة للأزمة السّوريّة، خلال شهر ديسمبر 2019 تظاهرة ناجحة أطلقت خلالها قصّة مصّوّرة بعنوان " نجاح تجربة اللاجئين في بلاد الأرز" تجسّد الحياة اليوميّة للاجئين السّوريّين والفئات الهشّة في لبنان. كتب القصّة ويلفريد لوبانو وأعدّ الصّور الرسّام بوزلا سيتمّ الاصدار في فرنسا خلال ربيع 2020.

احتضن فضاء نيمار في باريس معرضا من 5 إلى 30 ديسمبر 2019 جمع اللوحات والمعلّقات والملصقات الأصليّة للكتاب مع شرح للقصّة المصوّرة ومعلومات حول الأزمة السّوريّة وصور فتوغرافيّة للبنان التقطها ايدوارد الياس وصور ومقاطع فيديو عن زيارة الكاتبين للبنان. سجّل المعرض قرابة 400 زائر.

منذ إنشاء الصّندوق الائتماني الإقليمي للاتحاد الأوروبي للاستجابة للأزمة السّوريّة "مدد" في ديسمبر 2014 أصبح قسم هامّ من المساعدة غير الانسانيّة التي يوفّرها الاتحاد الأوروبي للاجئين السّوريّين والدّول المستضيفة لهم تمرّ من خلال الصّندوق. فاق حجم الصّندوق حاليّا 1.8 مليار يورو بعد أن بلغت مساهمات ووعود 22 من الدّول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي وتركيا 200 مليون يورو مع مساهمات من مختلف الآليّات والأدوات الأوروبيّة.

يهدف الصّندوق أساسا إلى تعزيز استقلاليّة اللاجئين ومساعدتهم على النّجاح والازدهار ولا فقط البقاء على قيد الحياة وذلك من خلال رأب الصّدع التّمويلي وربط الصّلة بين المساعدة الانسانيّة والتّنمية كما يساعد البلدان والمجتمعات المستضيفة للاجئين على مواجهة العبء الاقتصاديّ والاجتماعيّ الإضافيّ الذي تتسبّب فيه الأزمة.

للاطلاع على المزيد

الصّندوق الائتماني الإقليمي للاتحاد الأوروبي للاستجابة للأزمة السّوريّة